اللغة العدد

اقرأ في هذا العدد

تحديات التدريب على فنون العرضة البحرينية
في ظل المتغيرات التي تجتاح كل ما نعايشه، وما تشهده الفنون الشعبية من فقد مبدعيها ومنتجيها ومؤديها من حفظة الأصول الفنية،...

الموالد القبطية مولد الأنبا شنودة نموذجا
عرفت مصر الفرعونية أنواعاً من الاحتفالات الدينية الخاصة بالآلهة آمون - إيزيس وغيرها من الآلهة المحلية، وقد كان يقدم إلى ...

المرأة والتراث الموسيقي ببلدة
بلدة  االقدحب مقاربة ااثنوغرافيةب: الخصائص التاريخية والجغرافية تقع بلدة (القدح) في الشمال الغربي للبلاد التونسية...
37
Issue 37
يمكنك تحميل العدد إلى جهازك بنوع PDF من خلال هذا الرابط
ثقافتنا الشعبية وأيادي الجيل الجديد
العدد 37 - المفتتح

عند‭ ‬مفتتح‭ ‬العام‭ ‬الدراسي‭ ‬بمملكة‭ ‬البحرين‭ ‬08‭ - ‬2009،‭ ‬زارت‭ ‬مكاتب‭ ‬‮«‬الثقافة‭ ‬الشعبية‭ ‬للدراسات‭ ‬والبحوث‭ ‬والنشر‮»‬‭ ‬المربية‭ ‬الفاضلة‭ ‬الأستاذة‭ ‬أحلام‭ ‬العامر‭ ‬من‭ ‬إدارة‭ ‬المناهج‭ ‬بوزارة‭ ‬التربية‭ ‬والتعليم‭ ‬وقتها،‭ ‬تطلب‭ ‬التعرف‭ ‬على‭ ‬الإمكانيات‭ ‬المتاحة‭ ‬لدينا‭ ‬في‭ ‬التعاون‭ ‬لوضع‭ ‬منهج‭ ‬إثرائي‭ ‬تربوي‭ ‬لإدخال‭ ‬الثقافة‭ ‬الشعبية‭ ‬في‭ ‬مناهج‭ ‬التربية‭ ‬الحديثة،‭ ‬وتجربته‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬محدود‭ ‬من‭ ‬المدارس،‭ ‬وتطوير‭ ‬هذا‭ ‬المنهج‭ ‬الإثرائي‭ ‬من‭ ‬بعد‭ ‬ليشمل‭ ‬عددا‭ ‬أكبر‭ ‬منها‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مرحلة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬الاستقرار‭ ‬على‭ ‬صيغة‭ ‬تربوية‭ ‬لمادة‭ ‬جديدة‭ ‬تُـعتمد‭ ‬وتُـقرر‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬المدارس‭.‬

أكمل القراءة
تحديات التدريب على فنون العرضة البحرينية
العدد 37 - لوحة الغلاف

في‭ ‬ظل‭ ‬المتغيرات‭ ‬التي‭ ‬تجتاح‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬نعايشه،‭ ‬وما‭ ‬تشهده‭ ‬الفنون‭ ‬الشعبية‭ ‬من‭ ‬فقد‭ ‬مبدعيها‭ ‬ومنتجيها‭ ‬ومؤديها‭ ‬من‭ ‬حفظة‭ ‬الأصول‭ ‬الفنية،‭ ‬كان‭ ‬لزاماًً‭ ‬على‭ ‬المعنيين‭ ‬بهذه‭ ‬الفنون‭ ‬الحريصين‭ ‬على‭ ‬استمرارها‭ ‬دون‭ ‬تشويه‭ ‬أو‭ ‬تخريب‭ ‬يغيّر‭ ‬في‭ ‬أصولها،‭ ‬أو‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬قيمها‭ ‬الفنيّة‭ ‬والجمالية،‭ ‬وما‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تشحن‭ ‬به‭ ‬الوجدان‭ ‬من‭ ‬شتى‭ ‬التعابير‭ ‬الإنسانيّة،‭ ‬كان‭ ‬لزاماًً‭ ‬عليهم‭ ‬أن‭ ‬يبادروا‭ ‬إلى‭ ‬نقل‭ ‬أصول‭ ‬وقواعد‭ ‬هذه‭ ‬الفنون‭ ‬إلى‭ ‬محبيها‭ ‬من‭ ‬أبناء‭ ‬الجيل‭ ‬الجديد،‭ ‬إن‭ ‬وجدوا،‭ ‬وإلا‭ ‬فلا‭ ‬بدّ‭ ‬من‭ ‬ترتيب‭ ‬خاص‭ ‬لتقريب‭ ‬هذه‭ ‬الفنون‭ ‬ممن‭ ‬يُتوسم‭ ‬فيهم‭ ‬الخير‭ ‬من‭ ‬الأبناء‭. ‬ولا‭ ‬شك‭ ‬أنّ‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬المهمة‭ ‬ليست‭ ‬سهلة،‭ ‬كما‭ ‬أنّ‭ ‬الشروع‭ ‬بها‭ ‬يقتضي‭ ‬التخطيط‭ ‬السليم‭ ‬والمثابرة‭ ‬الدؤوبة‭ ‬مع‭ ‬توقع‭ ‬العثرات‭ ‬والعقبات‭ ‬وعدم‭ ‬استعجال‭ ‬النتائج‭.‬

أكمل القراءة
العريش
العدد 37 - لوحة الغلاف

ارتبط‭ ‬الإنسان‭ ‬البحريني‭ ‬والخليجي،‭ ‬ارتباطاً‭ ‬وثيقاً‭ ‬بالنخلة،‭ ‬بحيثُ‭ ‬حاول‭ ‬الاستفادة‭ ‬منها‭ ‬قدر‭ ‬الإمكان‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬نواحي‭ ‬حياته،‭ ‬فكل‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬النخلة‭ ‬لهُ‭ ‬وظيفته‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬الشعبية،‭ ‬ومن‭ ‬بين‭ ‬الأشياء‭ ‬التي‭ ‬أفادت‭ ‬هذا‭ ‬الإنسان،‭ ‬إنشاء‭ ‬البيوت‭ ‬الشعبية‭ ‬المختلفة‭ ‬التي‭ ‬سكنها‭ ‬قروناً‭ ‬عديدة،‭ ‬حتى‭ ‬بداية‭ ‬العقد‭ ‬السادس‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الماضي،‭ ‬عندما‭ ‬تم‭ ‬استبدالها‭ ‬بالتدريج،‭ ‬بالبيوت‭ ‬المبنية‭ ‬من‭ ‬الحجارة‭ ‬والطابوق،‭ ‬حتى‭ ‬اختفت‭ ‬تماماً‭ ‬تلك‭ ‬البيوت‭ ‬من‭ ‬حياتنا‭ ‬الشعبية،‭ ‬واقتصر‭ ‬وجودها‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬البيوت،‭ ‬وفي‭ ‬المهرجانات‭ ‬التراثية،‭ ‬كجزء‭ ‬من‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬التراث‭ ‬الشعبي،‭ ‬وتعريف‭ ‬الجيل‭ ‬الحالي‭ ‬به‭.‬

أكمل القراءة
تفعيل دور الثقافة الشعبية في تدريس الرياضيات للأطفال
العدد 37 - آفاق

"إذا‭ ‬ضللت‭ ‬طريقك‭ ‬فلا‭ ‬تركض‭ ‬نحو‭ ‬الأمام‭ ‬بل‭ ‬عد‭ ‬إلى‭ ‬الوراء‭ ‬حتى‭ ‬تبلغ‭ ‬مكانًا‭ ‬تعرفه" ‭‬‭)‬مثل‭ ‬إفريقي)

لقد‭ ‬تفطن‭ ‬علماء‭ ‬الرياضيات‭ ‬عبر‭ ‬العالم‭ ‬منذ‭ ‬نحو‭ ‬نصف‭ ‬قرن‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تدريس‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬للتلاميذ‭ ‬يعرف‭ ‬تعثرات‭ ‬كثيرة‭ ‬ومتزايدة،‭ ‬وأن‭ ‬الأطفال‭ ‬صاروا‭ ‬ينفرون‭ ‬منها‭ ‬لبعدها‭ ‬عن‭ ‬واقعهم‭ ‬اليومي‭. ‬وظهرت‭ ‬خلال‭ ‬العقود‭ ‬الأخيرة‭ ‬دراسات‭ ‬دسمة‭ ‬ومتنوعة‭ ‬تسعى‭ ‬كلها‭ ‬إلى‭ ‬إيجاد‭ ‬أحسن‭ ‬السبل‭ ‬لتحسين‭ ‬صورة‭ ‬الرياضيات‭ ‬لدى‭ ‬التلميذ‭ ‬وتبسيط‭ ‬مهمته‭ ‬في‭ ‬إدراك‭ ‬المفاهيم‭ ‬الرياضية‭ ‬دون‭ ‬‮«‬التضحية‮»‬‭ ‬بالجانب‭ ‬النظري‭ ‬الذي‭ ‬ينمي‭ ‬الفكر‭ ‬والإدراك‭ ‬لدى‭ ‬المتعلم‭. ‬

أكمل القراءة
دور العجيب في بناء الشخصية سيرة الملك سيف بن ذي يزن أنموذجاً
العدد 37 - أدب شعبي

تعدُّ‭ ‬الشخصية‭ ‬ركناً‭ ‬أساسياً‭ ‬من‭ ‬أركان‭ ‬النص‭ ‬السردي،‭ ‬مثلما‭ ‬تعدُّ‭ ‬عمود‭ ‬السيرة‭ ‬الشعبية،‭ ‬لأن‭ ‬هذه‭ ‬السيرة‭ ‬بنيت‭ ‬لرواية‭ ‬حياة‭ ‬شخصيات‭ ‬تاريخية‭ ‬مرجعية،‭ ‬وأضيفت‭ ‬لها‭ ‬شخصيات‭ ‬أخرى‭ ‬غير‭ ‬مرجعية،‭ ‬وشخصيات‭ ‬تخييلية‭ ‬وعجيبة،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬بنائها‭ ‬بناءً‭ ‬محكماً‭ ‬والخروج‭ ‬بنص‭ ‬سردي‭ ‬متكامل‭ ‬يعالج‭ ‬نوعين‭ ‬من‭ ‬الوقائع‭ ‬تاريخية‭ ‬ومتخيلة‭. ‬يتضح‭ ‬هذا‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬أول‭ ‬من‭ ‬أسماء‭ ‬السير،‭ ‬مثل‭ ‬سيف‭ ‬بن‭ ‬ذي‭ ‬يزن‭ ‬وعنترة‭ ‬بن‭ ‬شداد‭ ‬وفيروز‭ ‬شاه‭ ‬وذات‭ ‬الهمة‭ ‬والظاهر‭ ‬بيبرس‭ ‬وغيرها،‭ ‬حتى‭ ‬عد‭ ‬الناقد‭ ‬سعيد‭ ‬يقطين‭ ‬السيرة‭ ‬الشعبية،‭ ‬وسيرة‭ ‬الملك‭ ‬سيف‭ ‬بن‭ ‬ذي‭ ‬يزن‭ ‬بالذات‭ ‬زإمبراطورية‭ ‬الشخصياتس‭(‬1‭)‬‭.‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬اختلاف‭ ‬وجهات‭ ‬النظر‭ ‬النقدية‭ ‬بشأن‭ ‬الشخصية،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬حافظت‭ ‬على‭ ‬أهميتها‭ ‬في‭ ‬النص‭ ‬السردي،‭ ‬الاختلاف‭ ‬هذا‭ ‬خرج‭ ‬بمدارس‭ ‬ومناهج‭ ‬عدَّة،‭ ‬لكن‭ ‬أغلب‭ ‬الباحثين‭ ‬يؤكدون‭ ‬على‭ ‬ثلاثة‭ ‬آراء‭ ‬في‭ ‬دراسة‭ ‬الشخصية‭ ‬في‭ ‬الحكاية‭ ‬الشعبية‭ ‬عموماً،‭ ‬والسيرة‭ ‬الشعبية‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص،‭ ‬هذه‭ ‬الآراء‭ ‬خرجت‭ ‬من‭ ‬مناهج‭ ‬الشكلانية‭ ‬الروسية‭ ‬والبنيوية‭ ‬والسيميائية،‭ ‬وقد‭ ‬اعتمدت‭ ‬هذه‭ ‬الدراسات‭ ‬على‭ ‬آراء‭ ‬فلايديمير‭ ‬بروب‭ ‬وغريماس‭ ‬ويوري‭ ‬لوتمان،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المناهج‭. ‬لكن‭ ‬هذه‭ ‬الدراسات‭ ‬جميعها،‭ ‬مهما‭ ‬حاول‭ ‬بعضها‭ ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬أهمية‭ ‬دراسة‭ ‬الشخصية‭ ‬وحضورها‭ ‬في‭ ‬النص‭ ‬السردي،‭ ‬إلاّ‭ ‬أنها‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬أكدت‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬عمل‭ ‬سردي‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يبنى‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬وجود‭ ‬شخصية‭ ‬مركزية‭ ‬تكون‭ ‬المحور‭ ‬الرئيس‭ ‬فيه‭.‬

أكمل القراءة
الأصول المعجمية لبعض التّعبيرات الأجنبيّة ذات الصّبغة التّراثيّة في اللهجَة البَحرينيّة مقاربة لظاهرة الاقتراض اللغويّ في العاميّة البحرينية - ( الجزء الأول )
العدد 37 - أدب شعبي

سياق‭ ‬البحث‭ ‬ودواعيه‭:‬

ليس‭ ‬من‭ ‬الغريب‭ ‬أن‭ ‬تتأثر‭ ‬اللهجة‭ ‬البحرينية‭ ‬المحكية‭ ‬كغيرها‭ ‬من‭ ‬اللهجات‭ ‬العربية‭ ‬الأخرى‭ ‬بظاهرة‭ ‬زالاقتراض‭ ‬اللغويّس‭(‬1‭)‬‭ ‬من‭ ‬اللغات‭ ‬الأجنبية؛‭ ‬أسوة‭ ‬باللغة‭ ‬العربية‭ ‬الأمّ‭ ‬التي‭ ‬استعار‭ ‬مستخدموها‭ ‬عبر‭ ‬العصور‭ ‬والأزمنة‭ ‬بعض‭ ‬الألفاظ‭ ‬المتداولة‭ ‬في‭ ‬سياقات‭ ‬لغوية‭ ‬معرّبة‭ ‬عن‭ ‬اللغات‭ ‬القديمة‭ ‬مثل‭ ‬الآكادية‭ ‬والفارسية،‭ ‬واليونانية،‭ ‬والرومانية،‭ ‬منذ‭ ‬العصر‭ ‬الجاهلي،‭ ‬وامتدادا‭ ‬إلى‭ ‬عصور‭ ‬صدر‭ ‬الإسلام‭ ‬والعصوروالمتأخرة،‭ ‬وصولا‭ ‬إلى‭ ‬العصور‭ ‬الحديثة،‭ ‬التي‭ ‬استعار‭ ‬فيها‭ ‬الناطقون‭ ‬بالعربية‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الألفاظ‭ ‬والتعبيرات‭ ‬عن‭ ‬اللغات‭ ‬الهندية‭ ‬والبرتغالية‭ ‬والإنجليزية‭ ‬والفرنسية‭ ‬والإيطالية،‭ ‬والأسبانية‭ ‬وغيرها‭.  

أكمل القراءة
التجربة والطب الشعبي لدى ابن الجزّار
العدد 37 - عادات وتقاليد

اخترنا‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬البحث‭ ‬تسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬طبيب‭ ‬مسلم‭ ‬عاش‭ ‬في‭ ‬القيروان‭ ‬خلال‭ ‬القرن‭ ‬الرابع‭ ‬للهجرة‭ ‬هو‭ ‬ابن‭ ‬الجزار،‭ ‬وقد‭ ‬اعتبر‭ ‬هذا‭ ‬الطبيب‭ ‬طبيب‭ ‬عامة‭ ‬الناس‭ ‬رافضا‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬طبيب‭ ‬السلطان،‭ ‬وانحاز‭ ‬إلى‭ ‬الفقراء‭ ‬فألّف‭ ‬كتاب‭ ‬زطبّ‭ ‬الفقراءس‭ ‬ونهل‭ ‬في‭ ‬تجاربه‭ ‬الطبية‭ ‬من‭ ‬الثقافة‭ ‬الشعبية‭ ‬في‭ ‬عصره‭ ‬مخالفا‭ ‬بذلك‭ ‬فريقا‭ ‬من‭ ‬الأطباء‭ ‬اعتمد‭ ‬على‭ ‬النظريات‭ ‬والفلسفة‭.‬

بناء‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬كانت‭ ‬البيئة‭ ‬القيروانية‭ ‬مصدرا‭ ‬أساسيا‭ ‬لتجارب‭ ‬ابن‭ ‬الجزار‭ ‬الطبية‭ ‬منها‭ ‬ينطلق‭ ‬وعليها‭ ‬يعتمد،‭ ‬ففيها‭ ‬موروث‭ ‬شعبي‭ ‬طبي‭ ‬استفاد‭ ‬منه‭ ‬أيّما‭ ‬استفادة‭ ‬ممّا‭ ‬جعل‭ ‬تجاربه‭ ‬تمتاز‭ ‬بالتنوع‭ ‬والأصالة،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬شجّعنا‭ ‬على‭ ‬محاولة‭ ‬سبر‭ ‬أغوار‭ ‬التجربة‭ ‬عند‭ ‬هذا‭ ‬الطبيب‭ ‬القيرواني‭ .‬

أكمل القراءة
السمك ورمزيته في جزيرة تاروت
العدد 37 - عادات وتقاليد

ظل‭ ‬أهالي‭ ‬جزيرة‭ ‬تاروت‭(‬1‭)‬‭ ‬ولا‭ ‬زالوا‭ ‬مكانا‭ ‬للتندر‭ ‬والسخرية‭ ‬نظير‭ ‬قيامهم‭ ‬بإعلان‭ ‬الخطوبة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬توزيع‭ ‬السمك‭ ‬على‭ ‬الأهل‭ ‬والجيران‭ ‬والأقرباء‭.‬

ولعل‭ ‬البعض‭ ‬في‭ ‬جزيرة‭ ‬تاروت‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬متمسكا‭ ‬بهذه‭ ‬العادة‭ ‬التي‭ ‬أخذت‭ ‬في‭ ‬الاضمحلال‭ ‬منذ‭ ‬النصف‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬التسعينيات‭ ‬الميلادية‭ ‬في‭ ‬القرن‭ ‬المنصرم‭.‬

وكان‭ ‬الأهالي‭ ‬في‭ ‬جزيرة‭ ‬تاروت‭ ‬عندما‭ ‬يقوم‭ ‬أحدهم‭ ‬بالتقدم‭ ‬لطلب‭ ‬يد‭ ‬إحدى‭ ‬الفتيات‭ ‬ويتم‭ ‬الرد‭ ‬عليه‭ ‬بالإيجاب‭ ‬والقبول‭ ‬تتوجه‭ ‬عائلته‭ ‬للاجتماع‭ ‬بعائلة‭ ‬الفتاة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬القيام‭ ‬بما‭ ‬يعرف‭ ‬بـ‭(‬قص‭ ‬المهر‭) ‬أي‭ ‬التفاهم‭ ‬على‭ ‬المهر‭ ‬وشروط‭ ‬الزواج‭.‬

وبعد‭ ‬أن‭ ‬تتم‭ ‬عملية‭ (‬قص‭ ‬المهر‭) ‬والاتفاق‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬يتم‭ ‬تحديد‭ ‬يوم‭ (‬تسليم‭ ‬المهر‭) ‬وما‭ ‬يرتبط‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬أمور،‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬تسأل‭ ‬عائلة‭ ‬الرجل‭ ‬المتقدم‭ ‬بطلب‭ ‬الزواج‭ ‬عائلة‭ ‬الفتاة‭ ‬المخطوبة‭ ‬كم‭ (‬من‭)‬‭(‬2‭)‬‭ ‬من‭ ‬السمك‭ ‬يرغبون‭ ‬في‭ ‬إحضاره،‭ ‬وكذلك‭ ‬النوع‭ ‬الذي‭ ‬يرغبونه‭ ‬لتوزيعه‭ ‬على‭ ‬الأهل‭ ‬والجيران‭ ‬والأقرباء‭(‬3‭)‬،‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬يسبق‭ ‬تسليم‭ ‬المهر،‭ ‬ويعتبر‭ ‬بمثابة‭ ‬إعلان‭ ‬لخطوبة‭ ‬الفتاة،‭ ‬حيث‭ ‬تعمد‭ ‬عائلة‭ ‬الفتاة‭ ‬بوضع‭ ‬3‭ - ‬7‭ ‬سمكات‭ ‬في‭ ‬صحن‭ ‬حسب‭ ‬علاقة‭ ‬العائلة‭ ‬المقدم‭ ‬لها‭ ‬السمك‭ ‬من‭ ‬الفتاة‭ ‬وكذلك‭ ‬حسب‭ ‬عدد‭ ‬أفراد‭ ‬العائلة‭ ‬المقدم‭ ‬لها‭ ‬السمك،‭ ‬إذ‭ ‬يتم‭ ‬توزيع‭ ‬السمك‭ ‬على‭ ‬أكبر‭ ‬قدر‭ ‬ممكن‭ ‬من‭ ‬الأهل‭ ‬والجيران‭ ‬والأقرباء،‭ ‬الذين‭ ‬يسألون‭ ‬بدورهم‭ ‬عمن‭ ‬تمت‭ ‬خطبتها،‭ ‬فهذه‭ ‬الطريقة‭ ‬تؤكد‭ ‬حدوث‭ ‬خطوبة‭ ‬فتاة‭ ‬من‭ ‬الجيران‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬العائلة‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬الأقرباء‭.‬

أكمل القراءة
الموالد القبطية مولد الأنبا شنودة نموذجا
العدد 37 - عادات وتقاليد

عرفت‭ ‬مصر‭ ‬الفرعونية‭ ‬أنواعاً‭ ‬من‭ ‬الاحتفالات‭ ‬الدينية‭ ‬الخاصة‭ ‬بالآلهة‭ ‬آمون‭ - ‬إيزيس‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الآلهة‭ ‬المحلية،‭ ‬وقد‭ ‬كان‭ ‬يقدم‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬الآلهة‭ ‬النذور‭ ‬والأضاحي‭ ‬والقرابين،‭ ‬وقد‭ ‬عرف‭ ‬التقرب‭ ‬لهذه‭ ‬الآلهة‭ ‬من‭ ‬العامة‭ ‬والخاصة‭ ‬لحل‭ ‬مشاكلهم‭ ‬وإقامة‭ ‬الصلوات‭ ‬لهم‭ ‬وإقامة‭ ‬الاحتفالات‭ ‬الشعبية‭ ‬الخاصة‭ ‬بهم‭.‬

ولم‭ ‬يستخدم‭ ‬المصريون‭ ‬مصطلح‭ ‬الموالد‭ ‬وإنما‭ ‬استخدموا‭ ‬لها‭ ‬مصطلحاً‭ ‬آخر‭ ‬هو‭ ‬الأعياد‭ ‬التي‭ ‬تعددت‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬القديمة‭ ‬كثيراً‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬عهد‭ ‬الدولة‭ ‬الحديثة،‭ ‬فهناك‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬الأعياد‭ ‬الدينية‭ ‬لمواكب‭ ‬آمون‭ ‬وأعياد‭ ‬الآلهة‭ ‬المختلفة،‭ ‬أعياد‭ ‬الجبانة‭ ‬وأعياد‭ ‬فرعون‭ ‬وكذا‭ ‬الأعياد‭ ‬الزراعية‭ ‬كعيد‭ ‬رأس‭ ‬السنة،‭ ‬وعيد‭ ‬الحصاد‭ ‬وعيد‭ ‬الفيضان،‭  ‬وكانت‭ ‬معظم‭ ‬هذه‭ ‬الأعياد‭ ‬في‭ ‬بادئ‭ ‬الأمر‭ ‬ذات‭ ‬طابع‭ ‬ديني،‭ ‬ولكنها‭ ‬لم‭ ‬تلبث‭ ‬أن‭ ‬تحولت‭ ‬إلى‭ ‬مناسبات‭ ‬لإقامة‭ ‬الاحتفالات‭ ‬الكبيرة‭ ‬والمواكب‭ ‬الضخمة‭.‬

أكمل القراءة
الأغنية الشعبية والتغيرات الاجتماعية في الأردن
العدد 37 - موسيقى وأداء حركي

يقف‭ ‬الباحث‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الورقة‭ ‬على‭ ‬التغيرات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬رصدها‭ ‬من‭ ‬خلال‭  ‬الأغنية‭ ‬الشعبية‭ ‬في‭ ‬الأردن،‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬هي‭ ‬سجل‭ ‬موثوق‭ ‬به‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬كبيرة،‭ ‬ذلك‭ ‬أنها‭   ‬تتفلت‭ ‬من‭ ‬مقص‭ ‬الرقيب‭ ‬دائما،‭ ‬وتراوغ‭ ‬معبرة‭ ‬عن‭ ‬نقاط‭ ‬اللامساس‭ ‬في‭ ‬المجتمع،‭ ‬فتتجاوز‭ ‬الخطوط‭ ‬الحمر‭ ‬وتدخل‭ ‬في‭ ‬المحظور،‭ ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬يتم‭ ‬التسامح‭ ‬معها‭ ‬لسببين‭ :‬

  ‭ ‬لأنها‭ ‬فن،‭ ‬وللفن‭ ‬مبررات‭ ‬وجوده‭ ‬في‭ ‬ذاته‭ ‬،‭ ‬وهو‭ ‬مقصود‭ ‬لذاته،‭ ‬ليس‭ ‬له‭ ‬هدف‭ ‬غير‭ ‬الإطراب‭ ‬أو‭ ‬التسلية‭ ‬والتنفيس،‭ ‬إلى‭ ‬غير‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬المبررات‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يسوغ‭ ‬بها‭ ‬صاحب‭ ‬السلطة‭ - ‬دينية‭ ‬كانت‭ ‬أو‭ ‬اجتماعية‭ ‬أو‭ ‬حاكمية‭ - ‬لنفسه‭ ‬السكوت‭ ‬عن‭ ‬تلك‭ ‬التجاوزات‭ . ‬

  يعود‭ ‬لطبيعة‭ ‬الأغنية‭ ‬الشعبية‭ ‬نفسها،‭ ‬ذلك‭ ‬أنها‭ ‬لا‭ ‬تدعي‭ ‬لنفسها‭ ‬مؤلفا‭ ‬محددا‭ ‬ولا‭ ‬يدعيها‭ ‬أحد‭ ‬لنفسه،‭ ‬وكذا‭ ‬مجمل‭ ‬التراث‭ ‬الشعبي‭ ‬غير‭ ‬المادي،‭ ‬فعلى‭ ‬من‭ ‬يا‭ ‬ترى‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يقام‭ ‬الحد؟‭ ‬ومن‭ ‬سيسجن‭ ‬حين‭ ‬نستمع‭ ‬إلى‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬يرددون‭ ‬في‭ (‬الدبكة‭) ‬أغنية‭ ‬تتجاوز‭ ‬المحظور؟

أكمل القراءة