اللغة العدد

اقرأ في هذا العدد

تجربتى في دراسة «علم الفلكلور»
منذ بداية توثيق فن العرضة الخاص بمملكة البحرين في أواخر شهر ديسمبر 2010م برعاية أرشيف الثقافة الشعبية للدراسات والبحوث و...

الصقارة
أي تجانسٍ هذا الذي يتحكم في علاقة الإنسان بطائرٍ جارح، في صداقةٍ استثنائية بين الصقر والصقّار، وفي تفاعلهما وثقتهما معاً...

«الفولكلور» والتحولات عبر الزمن
في سبعينيات القرن الثامن عشر، قدم الفيلسوف الألماني يوهان جوتفريد هردر (Johann Gottfried Herder) طريقة جديدة للنظر إلى م...
41
Issue 41
يمكنك تحميل العدد إلى جهازك بنوع PDF من خلال هذا الرابط
لثام التوارق: دراسة أنثروبولوجيّة وسوسيولوجيّة
العدد 41 - عادات وتقاليد

يعتبر مبحث اللباس مبحثا راسخا في الدراسات الاجتماعيّة والإنسانيّة، فقد شهدت الدراسات المتخصّصة في اللباس تطورا منذ مطلع القرن العشرين وفيها تقاطعت عدة مناهج وعدة حقول معرفيّة، مثل علم الاجتماع والأنثروبولوجيا والدراسات المتخصّصة في أشكال التديّن، وكذلك الموضة واقتصاد النسيج. ففضلا عن وظيفته الرئيسة المتمثّلة في الوقاية من تقلبات المناخ العنيفة (الحرّ والقرّ)، للباس وظائف عديدة منها الاجتماعيّ والطبقيّ والطائفيّ والإثنيّ والجماليّ وغيرها.

أكمل القراءة
شذرات من عادات وتقاليد المجتمع الصحراوي بجنوب المغرب
العدد 41 - عادات وتقاليد

يعتبر الموروث الثقافي من بين الدعامات الأساسية التي أصبحت العديد من دول العالم تركز عليها وعيا منها بالأهمية القصوى التي يشكلها الموروث الثقافي في تحقيق التنمية الاقتصادية، حيث أصبح هذا الموروث في صلب اهتمامات هذه الدول التي انخرطت في تأهيل تراثها واستغلاله في تحسين اقتصادها والرفع من مداخيلها وتنشيط سياحتها، كما هو الحال بالنسبة للعديد من الدول الأوربية التي لعب التراث الثقافي بها دورا كبيرا وخلق رواجا تجاريا وأساسا قويا لبناء اقتصادها مثل فرنسا وإسبانيا وإيطاليا وتركيا واليونان، هذه الأمثلة تعد خير دليل على أن التراث الثقافي لا يختزل في بعده الجمالي أو الرمزي وإنما في بعده الاقتصادي وهذا هو الأهم. كما أن لكل أمة من المجتمعات عاداتها وتقاليدها، والمجتمع الحساني هو جزء لا يتجزأ من هذه المجتمعات باعتبار أن التراث الحساني الشعبي هو نتاج إنساني عريق يمتد متناميا عبر الزمان والمكان، معبرا عن ذاته ومحافظا على أصالته وخصوصياته، فقد تميز هذا المجتمع بمجموعة من العادات والتقاليد التي ميزته وجعلته محافظا عليها إلى يومنا هذا رغم تغير الزمان.

أكمل القراءة
الفلكلور عند قبائل الإموهاغ ودوره في تنمية التراث
العدد 41 - موسيقى وأداء حركي

يعدّ جنوب الصحراء الجزائرية بمثابة رافد من روافد الثقافة الشّعبية الهامة فهي مجموع الحياة في صورها وأنماطها المادية والمعنوية في مسيرة التراث الشعبي، فمنذ فجر تاريخ الإنسانية، كان الإبداع الشعبي مجسدا في الثقافة الشفوية،التي تبحث عن التواصل بكل مصداقية للوصول إلى المتلقي والقارئ بجودة مايعرض فيها من مواضيع وقراءات ودراسات تراثية صحراوية متميزة، بل بما فيها من مبدعين استطاعوا النهوض بها في تلك الفترة حيث كان المتلقي في تلك الفترة يتشوق إلى قراءة مايطرح في المهرجانات الشفوية الشعبية الصحراوية، من أجل صناعة ثقافة الحدث والتواصل الفني والجمالي عبر الذاكرة الشّعبية التي تسهم بشكل كبير في عملية حفظ هذا التراث، وطقوسه المتنوعة في مجال الشعر الغنائي والفولكلور الشعبي. 

أكمل القراءة
دور "فرقة طبال قرقنة" في إحياء مراسم العرس التقليدي
العدد 41 - موسيقى وأداء حركي

إنّ الباحث في علم الأنتروبولوجيا(1) يهتم بدراسة الإنسان في مختلف نشاطاته الفكرية والثقافية، فمن البديهي الإقرار بأنّ هذا العلم يمكن أن يتخذ من الموسيقى الشّعبية موضوعا للدراسة في إطارها الاجتماعي باعتبارها نتاجا فكريا محملا بالعديد من الرموز والدلالات تمكن من فهم خصوصيات وعادات مجتمعاتها وطريقة عيشها. فالموسيقى الشعبية تصور العواطف والانفعالات الإنسانية من خلال الكشف عن عواطف الأفراد وميولاتهم ورغباتهم المختلفة فهي قادرة على احتواء مظاهر معبرة عن محيطها الطبيعي والإجتماعي، ومرتبطة أوثق ارتباط بهويتها الاجتماعية والثقافية.

أكمل القراءة
أســــواق مـدينة تـــازة عــلى عـــهد الحماية الــــفرنسية بــالمغرب: الوظائف، الأســس والتــــحولات
العدد 41 - ثقافة مادية

أود في البداية الإشارة إلى نقطتين رئيسيتين كمدخل لهذه المساهمة؛ أولهما أن الحديث عن الأسواق بتازة على عهد الحماية هو حديث عن الأسواق على الصعيد الوطني. لماذا؟ لأنه ليس هنالك اختلاف كبير بين أسواق تازة وباقي أسواق المغرب - وخصوصا في المنطقة السلطانية - إلا في بعض الأمور التي تتعلق ببعض الخصوصيات المحلية. النقطة الثانية مفادها أنه لا أحد، أو لا يختلف اثنان في وظائف وأدوار الأسواق. فهي حسب دافيد هارت «تؤدي وظائف عديدة في الحياة القبلية باعتبارها مركزا لهذه القبائل على المستوى الاقتصادي والتواصلي والاجتماعي والسياسي»(1).

أكمل القراءة
الزاجرة وطرق الري التقليدية في البحرين
العدد 41 - ثقافة مادية

تعرف عملية ري الأراضي الزراعية عند العامة في البحرين، باسم «لتسِگي» (أي السقاية)، ويسمى الشخص الذي يقوم بهذه العملية باسم لمسِگي أي السقاء، وقد كانت الأراضي الزراعية في البحرين قديماً تسقى إما من العيون الطبيعية أو الآبار الارتوازية أو نظام القنوات المتعارف عليه محلياً باسم «الثقب». وأياً كان مصدر الماء، فإن طريقة الري داخل الأراضي الزراعية لها نظام ثابت، وهي تعتمد على وجود شبكة من السواقي (أو السيبان) والأحواض، كالشروب والمشاعيب.

أكمل القراءة
دور بيئة الكويت الصحراوية في التأثير على حرفة ومنتجات السدو التقليدية
العدد 41 - ثقافة مادية

تعتبر المنسوجات اليدوية على اختلاف أنواعها، ومواد نسجها، ووظائفها، وأشكالها، وألوانها، وطرق نسجها عناصر حيوية وفعالة في رصد مستوى حرفنة وإبداع منتجيها لأنها ضرب من ضروب الفن، والصناعة التقليدية. بالإضافة إلى ذلك فإن تطور المنسوجات يمكن أن يعد أحد الدلالات الهامة على التطور الحضاري للبشرية منذ أن عرف الإنسان المنسوجات فى أبسط أشكالها، وأدواتها، ووظائفها حتى يومنا هذا. ولعل من أهم البراهين على صدق هذه الحقيقة ما ورثته البشرية من منسوجات شرقية، وغربية، منقوشة، وغير منقوشة للملبوسات، والمفروشات، وغيرها ما يمكن أن يحكي قصة حقبة طويلة من عمر الإنسان على كوكب الأرض.

أكمل القراءة
دراسات حول فولكلور البحرين عادات الزواج ومعتقدات شعبية وفنون الشعر والغزل وأطروحة حول توثيق السفن
العدد 41 - جديد النشر

نقدم في هذا العدد جولة متنوعة حول فولكلور البحرين.. سعينا وراء دراسة ميدانية في عادات الزواج والفنون المرتبطة به، ثم أبحرنا في عشرات العناصر الممثلة للمعتقدات الشعبية البحرينية، وعلى حين توقفنا قليلاً عند فنون الغزل في التراث البحريني، عدنا مرة أخرى لنغوص في أعماق واحد من الكنوز البشرية للمملكة والذي اختزن في ذاكرته تاريخ المنطقة وقدم نماذج من أجمل فنون الشعر الشعبي.. واختتمنا العدد بنموذج لشباب البحرين الذي يستكمل رحلة المحافظة على ذاكرة الوطن من خلال أطروحة نوقشت هذا العام حول توثيق المأثورات الشعبية المرتبطة بالسفن.
عادات الزواج فى المجتع البحرينى

أكمل القراءة
تجربتى في دراسة «علم الفلكلور»
العدد 41 - أصداء

منذ بداية توثيق فن العرضة الخاص بمملكة البحرين في أواخر شهر ديسمبر 2010م برعاية أرشيف الثقافة الشعبية للدراسات والبحوث والنشر وبالتعاون مع الدكتور علي إبراهيم الضو أستاذ علم موسيقى الشعوب بجامعة الخرطوم تم اختياري ضمن فريق عمل الجمع الميداني لتوثيق فن العرضة البحرينية، حيث تم تدريبي من قبل الدكتور علي الضو بعدة محاضرات عن كيفية الجمع الميداني وكيف يتم الاعداد قبل النزول إلى الميدان وما هو علم الفولكلور وما يحتويه ذلك العلم من علوم الانسان، ومن ذلك المنطلق استوعبت بأنه علم مليءبالعناصر الكثيرة من التراث الشعبي مثل الادب الشفاهي والعادات والتقاليد والمعتقدات والمعارف والثقافة المادية واللاماديةوكلهامرتبطة بعلم الأجناس و التاريخ والأدب وعلم النفس وغيرها من العلوم،

أكمل القراءة
علامة مميزة تعكس الهوية البحرينية الأصيلة «سوق البسطة» ينطلق في مملكة البحرين
العدد 41 - أصداء

أنطلقت في مملكة البحرين فعاليات السوق الشعبية، «سوق البسطة» لعام (2018)، والتي افتتحها الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة، وكيل وزارة الداخلية لشئون الجنسية والجوازات، والرئيس الفخري لجمعية البحرين للفنون التشكيلية، وذلك مطلع شهر (فبراير) الماضي، في قرية «جرافيتي» بالمحافظة الجنوبية. 

أكمل القراءة